تركيا، الليرة التركيَّة تهبط لأدنى مستوياتها

تركيا، الليرة التركيَّة تهبط لأدنى مستوياتها .

 

شهدت الليرة التركيَّة اليوم الاثنين هبوط حاد هو الأدنى لها إطلاقًا حيث انخفضت قيمتها إلى 11.46 مقابل الدولار الأمريكي .

الهبوط الحاد للعملة التركيَّة يأتي بعد أن خرج رئيس تركيا ” رجب طيب أردوغان ” بتصريحات مفادها أن هناك خطط ومناورات تتعلَّق بأسعار الصرف .

الليرة التركيَّة تتدهور

هبوط الليرة التركيَّة يأتي بعد أن صعدت العملة في وقت سابق من اليوم، حيث سجَّلت أقل من 11.2 مقابل الدولار الأمريكي .

كما خسرت العملة التركيَّة ثلث قيمتها في العام الحالي، بالإشارة إلى أن مستواها الأضعف إطلاقًا الذي وصلتهُ في يوم الجمعة السابق عند 11.32 مقابل الدولار الأمريكي .

تركيا توجِّه الاتِّهامات

الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان ” كان قد أشار إلى وجود مؤامرات تتم إزاء سعر صرف العملة التركيَّة ( الليرة التركيَّة ) بالإضافة إلى أسعار الفائدة .

كما أكَّد أردوغان أن ارتفاع سعر صرف الليرة التركيَّة ليس له تأثير مباشر على التوظيف والاستثمار والإنتاج، مؤكِّدًا أن تركيا عازمة على القيام بما هو صحيح للبلاد عبر الاستثمار والتوظيف والإنتاج .

الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان ” .

هذا وقد تضمَّنت تصريحات الرئيس التركي ” رجب طيب أردوغان ” ما يلي : كدولة ( قاصدًا تركيا ) لديها المعرفة والخبرة في إدارة الأزمات الماليَّة، نحن مصمِّمون على اغتنام الفرص التي أُتيحَت من خلال الفترة الحرجة التي يمر فيها العالم .

كما نوَّه أردوغان إلى أن حكومته لن يترك للمتربِّصين الذين يرفعون الأسعار بشكل حاد مبرِّرين ذلك بارتفاع سعر الصرف، فحكومته أمام خيارين إمَّا الاستغناء عن التوظيف والإنتاج والنمو والاستثمار بالإبقاء على التفاهم الذي خيَّم على البلاد لمدَّة طويلة وإمَّا الخوض بمغامرة تاريخيَّة عبر المواصلة في أولويَّات البلاد الخاصَّة، مؤكِّدًا أن الدولة كعادتها ستلجأ للخيار الثاني .

لا بد من الإشارة إلى أن التدهور الاقتصادي الذي نتحدَّث عنه ليست تركيا هي ضحيَّته الوحيدة حيث أن غالبيَّة دول العالم عانت كثيرًا في المجال الاقتصادي بعد أزمة كورونا التي ألقت بأضرارها على الدول في شتَّى المجالات أكثرها المجال الاقتصادي، حيث أجبر الوباء الدول على القيام بإجراءات حظر عديدة أوقفت غالبيَّة الأعمال الاقتصاديَّة .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى