جزيرة الأفاعي.. حيث أخطر الثعابين في العالم !

تعرّف على قصة جزيرة الأفاعي

جزيرة الأفاعي.. أو جزيرة الخطر والموت ما قصتها ؟.. تمتلئ الأرض بالأماكن الخطيرة جداً، و بالتأكيد فإن هذه الجزيرة هي واحدة من هذه الأماكن، ربما لا يوجد منطقة على سطح الأرض يمكن لزيارتها أن تسبب موتك وإنهاء حياتك  أسرع من هذه الجزيرة ! إنها جزيرة إيلا دي كيمادا جراندي، تقع الجزيرة على بعد مسافة 32 كم عن سواحل مدينة سان باولو البرازيلية، تبلغ مساحة الجزيرة 0.43 كيلومتر مربع .

جزيرة الأفاعي.. جزيرة الموت السريع !
جزيرة الأفاعي.. جزيرة الموت السريع !

قوانين جزيرة الأفاعي

تحظر زيارة هذه الجزيرة الخطيرة على العامة و السائحين ، ويُسمح فطق بزيارتها للعلماء و الباحثين بعد الحصول على تصريح رسمي خاص، فلا غرابة في ذلك، فهي من أخطر المناطق الطبيعية حول العالم ، بإحتوائها على ما يقارب 4000 نوع من الثعابين و الأفاعي القاتلة ، حيث يمكن العثور على ثعبان واحد في كل متر مربع ، و قامت القوات البحرية البرازيلية سنة 1909 ببناء منارة من أجل تنبيه كل من يقترب من الجزيرة .

بعض من أنواع الثعابين الموجودة فيها واحدة من أقوى و أخطر الافاعي المتواجة على الجزيرة هي افعى رأس الرمح الذهبية التي تصل درجة سمها الى 5 أضعاف أو أكثر من أي ثعبان على وجه الكرة الأرضية لذلك فهي قادرة على إذابة المنطقة المحيطة باللدغة إذابة تامة و حتى الآن لم يتوصل العلماء الى علاج لهذا النوع من السموم لذلك فهي مسؤولة عن %90 من الوفيات الناتجة عن لدغات الثعابين في البرازيل . الأسباب الجيولوجية لتشكل الجزيرة، تشير الدراسات الجيولوجية أن الجزيرة كانت متصلة مع أراضي البرازيل منذ 11 ألف سنة ، و لسبب جيولوجي أيضاً انفصلت هذه الجزيرة عن باقي الأراضي الأخرى ، و يقال أن هذه السبب هو زلزال شديد جداً أدى إلى ارتفاع منسوب مياه البحر ، و هكذا بقيت الثعابين فيها مع وجود القليل من الموارد الغذائية لهم كالطيور ، مما تسبب في هيجان هذه الثعابين لتقضي على السكان السابقين .

بعض الأساطير حول الجزيرة

يدور الكثير من الأساطير حول الجزيرة مثل أن بعض القراصنة قامت بدفن كنز بهذه الجزيرة و استغلت وجود الثعابين لحماية هذا الكنز , ولكن بالتأكيد لا يمكن تأكيد صحة هذه الأساطير .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى